الاثنين، 1 فبراير، 2010

غداء البراك والصحافيين البرلمانيين : عوافي يا بو حمود

لقطة من غداء البراك ( المصدر - جريدة الشاهد)


حين يقوم كاتب ما بإيذاء شخصية عامة بعبارات يجرمها القانون وترفضها الأخلاقيات فإن القضاء العادل ينصف هذه الشخصية ليس فقط بالقيمة النقدية بل بشيوع هذا الحكم بين الأوساط الشعبية والسياسية ليكون مقياسا للمصداقية وأيضا ليكون فرصة كي " تشمت " هذه الشخصية العامة قليلا بهذا الكاتب .


إلى هنا والأمر عادي ويعتبر من طبائع الأمور أما أن يقوم أمثال هذا الكاتب بشن حملة منظمة عبر مقالات وتبرعات مشبوهه وإستنطاق نواب وإستكتاب كتاب كي يحاولوا مرة أخرى تشويه سمعة هذه الشخصية العامة فلا شك أن هذا الأمر يدل على أن هؤلاء الكتاب تحولوا إلى فراعنة حقيقيين , بالطغيان لا الحضارة , لا يريدون أن تمسهم نواميس الكون بعقوبة وكأن حصانتهم "الصحافية" مقدسة ولا يجوز أن تمس بحكم قضائي عادل ونهائي .

الأمانة العامة في مجلس الأمة تقيم سنويا حفلا " للقريش " قبيل شهر رمضان يحضره بعض النواب وبعض مسؤولي الأمانة وموظفيها ومع ذلك لم يقل أحد بأن هذا الحفل يجب الا يقام داخل مجلس الامة لأنه يتعلق بمناسبة غير رسمية , ولم يقل أحد أن حفل القريش هذا لا علاقة له لا من بعيد ولا من قريب بالتشريع ولا الرقابة البرلمانية , ولم يقل أحد أن إقامة هذا الحفل العام الماضي وبعد أيام معدودة من كارثة حريق الجهراء التي ذهب ضحيتها نحو 50 إمرأة محترقة كان قلة ذوق وخروج عن التضامن الشعبي والحكومي آنذاك بقيادة سمو الأمير حفظه الله مع ضحايا الكارثة .

ومع هذا يستكثر البعض على النائب مسلم البراك إقامة إحتفال بمناسبة كسبه حكما قضائيا ضد كاتب تجاوز القانون والأخلاقيات وهاجمه كنائب , وظلمه كنائب , ودلس عليه كنائب .

أما النواب الذين يشكل وجود مسلم البراك لهم قلقا وصداعا مستمرا فعليهم من باب أولى أن يتضامنوا مع الصحافيين البرلمانيين الذين تم التعرض لهم بشكل عنصري بغيض تم فيه تجاوز اخلاقيات العمل الصحافي فهل جزاء سنين من تعاون الصحافيين البرلمانيين معهم أن يهتم هؤلاء النواب بقضية فرعية تتعلق بطعام ويتركوا قضية أهم تتعلق بإساءة بذيئة تمت بحق زملاءهم الصحافيين .

يا مسلم البراك ... ويا زملائنا الصحافيين البرلمانيين " عوافي إن شاء الله ... وأكرم الله قلم من كتب فأساء فدفع فنعمتم بوجبة مجانية "

هناك تعليقان (2):

  1. أخى داهم شكرا على تشجيعك .. وتحياتى لك

    مظفر

    ردحذف
  2. شكرا لك أخى داهم ، اطراء لاأستحقة وأن فى خدمة زملاء المهنة

    مظفر

    ردحذف