السبت، 8 مايو، 2010

هل تريد أن ترهن مستقبل أبناءك لدى مجموعة من التجار غير الوطنيين ؟!

صورة للكويت القديمة حيث كان النظام الطبقي يتحكم في معيشة الكويتيين ( المصدر - الأنترنت )




إلى كل مواطن و قبل أيام من بيع القطاع العام للخاص وللأبد :


هل تريد أن تعيش في بلد يتحكم في مصائر الأسر مجموعه من المستثمرين المغامرين الذين لا يهمهم سوى تحقيق الربح المالي من دون الإلتزام بالضوابط الأخلاقية كما حصل تماما في أزمة الرهن العقاري في الولايات ما جعل الرئيس الاميركي باراك أوباما يقترح حزمة قوانين متشدده تضمن حماية الأميركيين من جشع الرأسماليين ؟


هل تريد أن تتحول ملكية المرافق العامة في وطنك الى قطاع خاص لم يحسن إدارة أي مشروع عام حاليا من دون مخالفات تمس المال العام ( المنطقة الحرة - استاد جابر - محطة مشرف - مبنى إدارة الجمارك - ...الخ ) , أم تريد أن تسيطر الدولة على ملكية هذه المرافق مع امكانية استثمارها لزمن محدود كي لا يكون مصير ابنك معلقا بمضاربات فاحشة تضحي أول ما تضحي بمصدر رزق مئات الألوف من الشعب الكويتي ؟


هل تريد وبدلا من ان يتم توظيف ابناءك بإحترام ومساواة عبر ديوان الخدمة المدنية أو تحت تنسيق جهاز العمالة الوطنية في القطاع الخاص , هل تريد ان يتم ذلك عبر رغبة ومزاج مجموعة من التجار والذين لدى بعضهم مشاريع سياسية للحصول على السلطة ؟


هل تريد أن تتم خصخصة القطاع العام على وزن " ان الله قد غفر لك كل ما تقدم من ذنبك " وعلى وزن " خذوه فغلوه ثم الجحيم صلوه " أم أن تتم هذه الخصخصة على وزن "إنا كل شيء خلقناه بقدر " وعلى وزن "لا إفراط ولا تفريط " ؟


هل تريد أن يتم تخصيص المرافق العامة وكأنما الكويت بلد فقير يضطر الى ذلك في حين أن دول كالولايات المتحدة أصبحت تملك نسبا مؤثرة في شركات عديدة وفقا لقانون انقاذ الاقتصاد الاميركي أم تريد أن تقوم الدولة بتكليف الهيئة العامة للإستثمار , والتي نجحت في استثمار مرافق عديدة حول العالم بكفاءة وربحية , بإنشاء شركات تدير هذه المرافق تحت إدارة حكومية على أن تخصص جزءا منها للإستثمار من قبل القطاع الخاص ولزمن محدود ؟


هل تريد أن تتبدل ثقافة أبناءك ليرددوا عبارات تلاشت في الزمن الدستوري مثل " هلا عمي " و " آمر يا المعزب " و "أنت فصل وحنا نلبس " أم تريد أن يعامل أبناءك بإحترام يليق بمواطنتهم ؟


هل تريد ان تؤثث منزلك قبل أن تضمن أن بناء المنزل تم بطريقة آمنه أم أنك, كما صيغة قانون التخصيص الحالي, تريد أن تسكن في منزل متهاو والسلام من دون ضمان وجود هيئة تحميك كمستهلك وتضمن جودة البناء ؟


هل تريد لمجموعه من التجار غير الوطنيين والمحسوبين عليهم ممن أتى بهم الزمن الأغبر الى عضوية مجلس الأمة أن يصيغوا ويصوتوا على قانون مفصلي بما يناسب مصالحهم المباشرة أم أنك ستصر على تطبيق اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد والتي تحولت الى قانون كويتي يمنع النواب من المشاركة في صياغة وفي التصويت على تشريعات تخدمهم بشكل مباشر ؟


اذا كنت لا تأبه لمستقبل أبناءك "فعساك من هذه الحال وأردى " فالتاريخ لا يرحم غير المبالين.


أما إذا كنت تستشعر الخطر على مستقبل أبناءك في بلد حباه الله بثروة نفطية لا يكلف استخراجها سوي كلفة الحفر والتصدير وفقا لنعمة الجاذبية الأرضية التي تنقل النفط من مراكز التجميع الى موانيء التصدير تقريبا مجانا ,فعليك أن تكون جزءا من الحل لا جزءا من المشكلة ,وعليك أن تقوم بفعل على الأرض عبر اصطحاب أسرتك وأصدقائك في السابعة مساء الغد في ساحة الارادة لتعبر عن رفضك لهذه الصيغة المتوحشة , ولتقوم بذلك بنقل الديمقراطية لتكون في كل مكان وليس فقط في قاعات مجلس الأمة , ولتتشابه في ذلك مع ملايين الشباب في العالم والذين يسافرون الى كل قمة صناعية ليحاربوا ميدانيا الرأسمالية الظالمة من دون أن يتهمهم الإعلام الفاسد و بعض المرجفين بأنهم جهلة وفوضويين .

هناك تعليقان (2):

  1. كفو يا داهم وتسلم يمينك و الوعد بساحة الارادة

    ردحذف
  2. أخي العزيز يعطيك العافية وكلامك كله صحيح ولا غبار عليه لكن بخصوص النقطة التي ذكرت فيها وضع العماله الوطنية فأبشرك بأن ما تحذر منه قد تم فعلا ومن دون قانون التخصيص. أرجوك أنظر إلى حال المئات من شبابنا في القطاع الخاص وأنا واحد منهم وأنظر كيف يعاملون. ,أنا أتحدث هنا عن الكفائات وبعضهم متخرج من أفضل جامعات العالم وألهم يعملون بذمه وظمير ويعطون العمل أكثر من حقه أنظر كيف يعاملون من "معزبينهم" الكويتيين، طموحنا يحطم ومقاديفنا تكسر يوميا وإذا شكى أحد يقولون عنه كسول أو غير متعاون وراعي مشاكل والتهمه جاهزه للكويتي فهم يريدون "زلمات" و"فداوية" والمشكلع إذا رفضت أن تكون هكذا لامجال لك في القطاع الخاص... إذا كيف سيكون الحال لو مر القانون فعلا؟؟؟

    يعطيك العافية وأرجو مواصلة نقل الحقائق بأمانه وان تثبت لمن ينتقدوننا بأن معارضي التخصيص ليسوا فقط مجموعه من أصحاب الأصوات العاليه الذين يريدون الفوضى والكسل وشكرا

    ردحذف